Pages

السبت، 12 يناير، 2013

العريفي: مصر أولى بأموال العرب من بنوك سويسرا




ازدحم مسجد عمرو بن العاص بالمصلين لحضور خطبة العريفي عن مصر، وهو ثاني داعية سعودي يتلقى دعوة لإلقاء محاضرات في مصر في الفترة الأخيرة.

عبد الرحمن فتحي- صبحي مجاهد
القاهرة- الأناضول 

توافد الآلاف على ساحة مسجد عمرو بن العاص في وسط القاهرة لأداء صلاة الجمعة التي يلقي خطبتها لأول مرة الداعية السعودي محمد العريفي.
وتسبب الزحام في حدوث ارتباك مروري في الشوارع المؤدية للمسجد، أقدم مساجد مصر وأفريقيا، والشوارع المؤدية إليه، فيما رفع أشخاص منتمون لجماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة لافتات حول المسجد مرحبة بالعريفي الذي ألقى خطبة في فضائل مصر تناقلتها وسائل الإعلام المصرية بشكل مكثّف في الأيام الماضية بالعاصمة السعودية الرياض. 

وتركز خطبة العريفي في مسجد عمرو بن العاص كذلك على فضائل مصر، في استكمال لسلسلة خطب ولقاءات في نفس الإطار ألقاها في عدد من المساجد المصرية، على رأسها الأزهر، ووسائل الإعلام المصرية خلال زيارته الجارية لمصر.

وجاء في خطبة اليوم: "مصر كانت ولا زالت عزًا للإسلام، المصريون هم أهل العلم والتبيان.. واختار الله مصر على غيرها وفضلها لطيبها وناسها، يأتيها الطلاب صغارًا فيخرجون منها كبارًا، ومصر بلد معافى من الفتن".

وأضاف أن مصر "مهيئة لتصبح بلدًا عظيمًا، وهي ليست أقل من كوريا أو تركيا أو ماليزيا، فيها من الموارد والمبدعين ما ليس في دول كثيرة، وهي ركن داعم لبلاد كثيرة، ولها فضل على الجميع، حتى المملكة السعودية".

كما دعا الأحزاب والمتنافسين في مصر إلى التوحّد، ودعا الأثرياء العرب إلى الاستثمار في مصر، بدلا من حفظها في البنوك الأوروبية.

وكرر الداعية السعودي أجزاءً كبيرة من خطبته الشهيرة عن مصر، فيما قابلها بعض المصلين بالتكبير والهتاف، واختتم بالدعاء لمصر والعراق وسوريا وفلسطين.

وقال عبد الله المصري، مسؤول اللجنة الإعلامية بمسجد عمرو بن العاص، لـ"الأناضول": "إن الزحام الذي يشهده المسجد سببه حب أهالي مصر للعلماء المعتدلين، وهو يشبه تجمع المصلين في أيام رمضان المبارك".

وعن سبب إلقاء داعية سعودي لخطبة الجمعة في المسجد العتيق، قال الشيخ سلامة عبد القوى، المتحدث الرسمي باسم وزارة الأوقاف، إن الوزارة حريصة على الاستفادة من هؤلاء العلماء غير المصريين  لتنشيط العمل الدعوي والتأكيد على أن مساجد مصر مفتوحة لعلماء الأمة الإسلامية ممن يشتهرون بالوسطية والاعتدال.

العريفي هو ثاني داعية سعودي يتلقى دعوة لإلقاء محاضرات في مصر في الفترة الأخيرة، حيث سبقه عائض القرني بدعوة غير رسمية.


0 comments:

أخي الحبيب اعلم أن رأيك يهمنا , فإن كان نقداً فسيجعلنا نصلح من أنفسنا , وإن كان مدحاً فهو وسام على صدورنا , رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه و لمزيد من التوضيحات يمكنك أخي الزائر قراءة سياسة الاستخدام الخاصة بالمدونة , وتذكر قول الله عز وجل (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

إرسال تعليق