Pages

الاثنين، 17 ديسمبر، 2012

واشنطن بوست : جبهة الإنقاذ تخطط لنشر الفوضى بعد هزيمتها





اعتبرت صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية أن دعوة جبهة الإنقاذ الوطني لمليونية حاشدة يوم غد الثلاثاء لإبطال الدستور الجديد، دليل على أن الجبهة تخطط وتسعى لنشر الفوضى في البلاد بعد هزيمتها في الاستفتاء.


وأوضحت صحيفة "واشنطن بوست" في تقرير لها في عددها الصادر اليوم الإثنين، أن تلك الدعوة لإبطال الدستور الجديد، بزعم أن المرحلة الأولى للاستفتاء عليه شابها العديد من المخالفات برغم موافقة ما يقرب من 57% من الناخبين وفقا للنتائج الأولية، تنطوي على احتمالات إدخال مصر من جديد في نفق الفوضى عقب عدة أيام من الهدوء النسبي.




وأشارت إلى أن رد الفعل هذا من جانب المعارضة، هو دليل على هزيمتهم في الاستفتاء الذي جرت مرحلته الأولى يوم أمس الأول، وربما يقضي على آمال الذين صوتوا لصالح الدستور، بعودة الهدوء والاستقرار إلى البلاد عقب أسابيع من الخلاف السياسي، وعامين من الفوضى وعدم الاستقرار على مجريات الأمور في مصر.



ورأت الصحيفة أن المؤيدين للدستور وعلى رأسهم الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين حققوا نصرا غير متوقع، حيث أظهرت نتيجة المرحلة الأولى من الاستفتاء موافقة الشعب على مشروع الدستور بنسبة 56.6%.




واختتمت الصحيفة بالإشارة إلى أن أي محاولة لعودة التظاهرات إلى الشارع المصري من شأنها تشكيل مخاطر جسيمة على صفوف المعارضة التي أثبتت نجاحها في إقناع الآلاف بالخروج إلى الشارع لمعارضة النظام، ولكنها فشلت في جذب ملايين الناخبين للتصويت بـ"لا" في صناديق الاقتراع".


0 comments:

أخي الحبيب اعلم أن رأيك يهمنا , فإن كان نقداً فسيجعلنا نصلح من أنفسنا , وإن كان مدحاً فهو وسام على صدورنا , رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه و لمزيد من التوضيحات يمكنك أخي الزائر قراءة سياسة الاستخدام الخاصة بالمدونة , وتذكر قول الله عز وجل (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

إرسال تعليق