Pages

الخميس، 19 يناير، 2012

ضربة قاضية لبشار الأسد .. الطائفة العلوية تدعو لاسقاط النظام


http://elmokhalestv.com/news_images/s420112516312.jpg 


أصدر أكثر من 106 من أبناء الطائفة العلوية فى سوريا بياناً مساء أمس الأربعاء، أكدوا فيه دعمهم لمطالب الثورة السورية، مستنكرين فى الوقت ذاته محاولات النظام السورى لربط العلويين خصوصاً والأقليات عموماً به فى عمليات القمع والقتل التى يقوم بها النظام السورى، الذى يحسب على الطائفة العلوية.

ودعا البيان جميع السوريين من أبناء الأقليات وغيرهم للمشاركة فى إسقاط النظام الحاكم فى سوريا، ودعم الثورة السورية السلمية التى واجهها النظام السورى بأبشع أنواع القتل والقمع والاعتقال والتعذيب.

وجاء فى البيان الذى نشره الكثير من وكالات الأنباء : "نحن مواطنون سوريون، علويو المولد، اخترنا أن نعبر عن رأى مجموعة كبيرة من أبناء الطائفة العلوية، حيث أجبرتنا الظروف والمسئولية الوطنية إلى الإشارة، مكرهين إلى خلفياتنا الاجتماعية، منذ بداية انتفاضة الحرية فى سوريا، التى ندعم كافة مطالبها وإسقاط النظام بكافة رموزه لبناء دولة مدنية ديمقراطية تحترم جميع مواطنيها".

وإننا نستنكر محاولة النظام من خلال ألاعيبه الأمنية والإعلامية لربط الطائفة العلوية خصوصاً، والأقليات الدينية عموماً به، كما أننا ندين سلوك وتصريحات أطراف معارضة تحاول إضفاء صفة طائفية على انتفاضتنا التى كانت، ومازالت انتفاضة كرامة بمطالب مدنية، هذه الأطراف ليست سوى الوجه الآخر للنظام القمعى، لذا فإننا نؤكد على ما يلى:

أولاً: وحدة الشعب السورى بكافه أطيافه الدينية والقومية، والعمل على بناء دولة حرة ديمقراطية تحفظ حقوق مواطنيها بالتساوى، وهذا يتم بداية بإسقاط النظام الاستبدادى الحالى.

ثانياً: نطالب الجيش السورى بالتوقف عن تنفيذ أوامر القتل ضد المتظاهرين السلميين.

ثالثاً: إننا نجرّم أعمال القمع الوحشية التى يقوم بها أزلام النظام وشبيحته أيّاً كانوا، ولأية جماعة دينية أو قومية انتموا.

رابعاً: نتبنى الدفاع عن الحقوق المدنية للمواطنين السوريين من كافة أطياف المجتمع السورى، وسنبقى ندافع عنها فى وجه من يتعدى عليها أيّا كان.

خامساً: ندعو المواطنين السوريين العلويين وأبناء الأقليات الدينية والقومية المتخوفين، مما سيلى انهيار النظام إلى المشاركة فى إسقاط النظام القمعى، والمساهمة فى بناء الجمهورية السورية الجديدة، دولة القانون والمواطنة.

سادساً: ندين أية ممارسات وتصريحات طائفية تصدر عن معارضين، ونعتبرها إساءة للشعب السورى كله ولمستقبل سوريا. وندعو قوى الثورة إلى إدانة مثل هذه الممارسات والتصريحات.

سابعاً: ندعو جميع أبناء سوريا بكافة انتماءاتهم إلى التوقيع على هذا البيان بعد صدوره.

0 comments:

أخي الحبيب اعلم أن رأيك يهمنا , فإن كان نقداً فسيجعلنا نصلح من أنفسنا , وإن كان مدحاً فهو وسام على صدورنا , رجاء تجنب استعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه و لمزيد من التوضيحات يمكنك أخي الزائر قراءة سياسة الاستخدام الخاصة بالمدونة , وتذكر قول الله عز وجل (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

إرسال تعليق