Pages

السبت، 21 يناير، 2012

رئيس الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر فى السعودية سابقا : الموسيقى ليست حراما.. ومتمسك بفتوى الاختلاط



أكد رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرمة سابقاً الدكتور أحمد بن قاسم الغامدي أن الموسيقى ليست حراماً ولديه الأدلة التي تثبت عدم تحريمها إطلاقاً.
 
ولم يكشف الدكتور الغامدي الأدلة التي تحدث عنها وتثبت ما استند إليه في فتواه بإباحة الموسيقى.
 
وقال الغامدي -في لقاء إذاعي ونقلته صحيفة "الجزيرة" السعودية 21 يناير/كانون الثاني- إنه لم يندم على فتوى الاختلاط التي أفتى بها من قبل، مشيراً الى أن "الله اصطفاني لذلك".
 
ورأى الدكتور الغامدي أن صلاة الجماعة بالمسجد "سنة وليست واجبة ولديه أدلة تبين ذلككما أيضاً بيّن الغامدي أنه لا يوجد حديث صريح لصيام يوم عرفة، مشيراً الى أن الحديث الذي اعتمدوا عليه غير صحيح.
 
 وأكد الدكتور الغامدي أن هناك مشايخ حاربوه وهاجموه لكي يظلوا في الواجهة.
 
وكان الدكتور الغامدي قد أثار جدلا واسعا بفتوى إباحة الاختلاط التي أفتى بها، غير أنه دافع عن موقفه بالقول إن الأسباب التي دفعته لطرح رأيه في جواز الاختلاط، تكمن في أن القائلين بالمنع جنحوا إلى التعميم دون التفصيل، وهذا تحريم لما أحل الله، والاختلاط موجود في تاريخ الأمة، والأحاديث الصحيحة دلت على ذلك.
 
وأضاف أن الاختلاط بذاته مباح، ولا إشكال فيه، إنما يحرم إذا إضيف إليه شيء من الخلل، فالحكم ينسحب على تلك الصورة، فإن جاء مع الاختلاط فساد وريبة، فالتحريم ينسحب على ذلك الفساد وتلك الريبة لا على أصل الاختلاط.. فالاختلاط من المسكوت عنه في الشريعة، ولا يوجد نص صريح صحيح في النهي عن الاختلاط.

2 comments:

  1. الحبيب السلفي الجزائر5 فبراير، 2012 7:29 ص

    _ضلو واضلو_ عليك بشريط قياس فاسد و رءاي كاسد حول الاختلاط

    ردحذف
  2. الحبيب السلفي الجزائر5 فبراير، 2012 7:33 ص

    _ضلو واضلو_ عليك بشريط الشيخ الالباني _قياس فاسد و رءاي كاسد حول الاختلاط

    ردحذف